المتخصص في إعلانات السيارات المستعملة والجديدة في المغرب


فورد موتور كومباني تمنح جائزة قدرها 25000 دولار لمشاريع بيئية بالمغرب

  • 21.05.2018

منذ إنشائها عام 2000، ساهمت منح فورد بدعم أزيد من 200 مشروع في شمال أفريقيا والشرق الأوسط بمبلغ يفوق 1,71 مليون دولار حتى يومنا هذا.
قدمت شركة فورد موتورز كومباني، دعما بقيمة 25000 دولار أمريكي إلى مشاريع بيئية بالمغرب، ويتعلق الأمر بمنح تندرج في إطار برنامجها "منح فورد للمحافظة على البيئة2017 ".

هندسة الحفظ
بالمغرب، حازت شركة "Go Energyless " على منحة قدرها 15000 دولار منحتها لها فورد، بتعاون مع إيناكتوس، منظمة عالمية تدعم المشاريع التي تم تطويرها في مجال ريادة الأعمال الاجتماعية والتي تمت بلورتها من قبل الطلبة. ويندرج المشروع الذي قامت بتطويره Go Energyless في فئة "هندسة الحفظ"، وهو يقوم على إنشاء وعاء للتبريد يعمل دون الحاجة إلى الطاقة الكهربائية والذي تم تصميمه من الطين ومواد طبيعية أخرى.
Go Energyless اهتمت بإشكالية مهمة مازالت متفشية عبر العالم، والتي تتجلى في عدم الوصول إلى موارد الطاقة، وهي الظاهرة التي يعاني منها 1,2 مليار شخص عبر العالم، وتؤثر في ذات الوقت على الصحة ورفاه هؤلاء الأشخاص. وعلاوة على ذلك، فحتى الأفراد الذين يحصلون على الكهرباء غالباً لا يملكون الإمكانيات لتحمل التكاليف الشهرية. Go Energyless تضمن أن وعاء التبريد الذي يعمل بدون كهرباء قادر على إبقاء الطعام والأدوية باردة لأكثر من أسبوعين.
ودائما في فئة "هندسة الحفظ"، حصل المغرب أيضا على المرتبة الثانية بحصوله على جائزة قدرها 10000 دولار على مشروع يخص حماية الممرات المائية من التلوث. وتم تصميم هذا المشروع من قبل جمعية واورينت للتنمية والتعاون، وهو يهدف إلى وضع حد لمختلف أسباب التلوث التي تؤثر على مجرى المياه التي تمر عبر المدن الصغيرة. باستخدام تقنيات الاستغلال العقلاني، وتحديدا في المجال الزراعي، وحماية مجرى المياه من جميع مصادر التلوث، يمكن للأنهار وروافدها أن تنتعش على الرغم من اعتماد المدن عليها. يجري حالياً تنفيذ مشروع تجريبي في وادي العبيد، وهو رافد يبلغ طوله 222 كيلومتراً يتدفق إلى نهر أم الربيع، الذي يعتبر من أطول الأنهار في المغرب (بطول 600 كلم).
طيلة 17 عاماً من الحضور، باتت مبادرة منح فورد من أكبر المشاريع من نوعها في المنطقة، وقد تمّ تأسيسها من أجل تعزيز قدرات الأفراد والمجموعات التي تكرس وقتها وجهودها من أجل الحفاظ على رفاهية بيئة المجتمعات التي يعيشون فيها وذلك دون أدنى ربح.
تتولّى اختيار الحائزين على المنح لجنة تحكيم مستقلّة مؤلّفة من جامعيين وقادة من منظمات بيئية إقليمية. والحكّام هم مناصرون لحماية البيئة أو أكاديميون متمرّسون يتم اختيارهم بعناية بناءً على المساواة في التغطية الجغرافية والسن والنوع الاجتماعي، ليبحثوا عن المبادرات التي تُظهر وجود هدف محدّد جيداً، والالتزام بالاستفادة من الموارد المتوفّرة إلى أقصى حدّ، ولديها سمعة حسنة في تحقيق الأهداف وتسليم البرامج والخدمات المخطّط لها.
وبالإضافة إلى المغرب، كان الفائزون خلال نسخة 2017 من الأردن وعمان والكويت ولبنان وتونس حيث تم منح مبلغ إجمالي لهم قدره 100 ألف دولار.